الصمت

الصمت

بقلم د.غادة الطحان

داخل دائرة الحياة تظل الدوامة تدور بنا ونحن نمارس أمور الحياة بكل إعتيادية ونلهث وراء أحداثها دون توقف

وتتوالى الأيام ونحن على نفس النمط من مزاولة نفس الأحداث

يظل الصمت يحكم أهم قواعد حياتنا وترتسم على الجوه علامات من الرضا والإمتنان لا تمد للواقع بأى صلة من صلاة المصداقية

ذلك بكل بساطة لأننا من الممكن أن نكون داخل وعكة كبيرة للحياة

ويتطلب منك مجمل تفاصيل الحياة الطبيعية ولكن يظل الصمت أهم معانينا

ربماتمر بحدث ساحق لك ولا تفصح عنه ؛ ربما فلذة كبدك يتوجع ويتألم وانت صامت حتى لاتثقل على الأخرين

ربما أنت محطم معنويا للعديد من الأمور وأنت تمارس صمتك بكل جدارة ؛ ربما تكون داخل الوجود بلا وجود بلا هوية منهك ترى وتسمع ومنطقة الوعى لديك متوقفة .

الصمت فى كثير من الأحيان يكون أكبر مناطق القوى وبأحيان أخرى هو ابرز مناطق ضعفك ؛ وبكلا الحالتين انت تقتصر حديثك لأنك منهك بقوى

لا تعتاد على إصدار الأحكام على شخصيات حياتك ؛ عندما يبتعدون او تختلف طباءعهم عما هو معتاد ؛

أعلم أنهم يمارسون الحياة بدون وعى او ربما هم بأسوء لحظات حياتهم.

 

الصمت

عن hend Abozed

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الاعلام رسالة وطنية غايتها الحفاظ على الوطن وتعزيز مسيرته التنموية

الاعلام رسالة وطنية غايتها الحفاظ على الوطن وتعزيز مسيرته التنموية كتب : فريد نجيب هناك ...