الرئيسية / ثقافة / حكاية كورساكوف و “شهرزاد”

حكاية كورساكوف و “شهرزاد”

 

كتبت: هبة معوض

نيكولاي ريمسكي كورساكوف، هو أحد أفضل عازفي البيانو في التاريخ، ألف ما يقرب من 1100 مقطوعة موسيقية، أبرزهم سمفونية “شهرزاد”، درس في الأكاديمية البحرية في سانت بطرسبرغ، ثم إنضم لمجموعة الخمسة، وهي مجموعة من الموسيقيين، وقد كان أشهر أساتذة الخمسة الكبار في عصره، حيث كان أكثرهم عبقرية وإهتماما بالموسيقى، كان في منافسة مع مسورسكي إلا أنه كان أشهر منه، فقد كان مسورسكي مدمن كحوليات، ينقصه العمل المنهجي، وقد قام كورساكوف بتنقيح أوبرا بوريس جودونوف بعد وفاة مسورسكي، ومن ثم لاقت نجاحا باهر.

كما كان له الفضل بالتعريف بالمدرسة الروسية في المعرض الدولي الذي أقيم في باريس 1889م، وقد إنصب على الأعمال الأوبرالية، وإقتبس مواضيعه من الميثولوجيا الروسية الصابئة، كما كان له العديد من المحاولات لإعادة الموسيقى لأصولها الفولكلورية الأرثوذكسية.

إستعمل كورساكوف الأفكار السلافية الدينية والفلسفية، كما عمل على إثراء التاريخ الروسي عن طريق مقطوعاته الموسيقية،
أما عن متتابعة السيمفونية شهرزاد فقد سيطر عليها القالب الكلاسيكي القديم، وقد ألفها عام 1888، لتأثره بكتاب ألف ليلة وليلة، والذي يجسد قصة حب الملك شهريار والأميرة شهرزاد، والذي إقتبس إسم سمفونيته من إسمها.

تعد هذه المقطوعة أشهر أعمال كورساكوف، والتي ترتبط في أذهان العالم بأجواء الشرق الأوسط في العصور الوسطى، كما تم إستعمال هذه الموسيقى في باليه لمايكل فوكنى، وتتكون “شهرزاد” من أربعة حركات:
الحركة الأولي: البحر وسفينة السندباد.
الحركة الثانية :الأمير الكالنداري.
الحركة الثالثة :الأمير الشاب والأميرة.
الحركة الرابعة: الأحتفالات في بغداد.
كذلك يلاحظ أنه إستعمل روح الشرق في مقطوعاته، بالرغم من إلتزامه بالروح الروسية الأصيلة المقتبسة من الأغاني الشعبية والتراتيل السلافية القديمة، ومن أهم مؤلفاته كتابين “مباديء الكتابة لموسيقى الآلات” و “فن الهارموني”.

Be Sociable, Share!

عن admin

شاهد أيضاً

نصائح من ام تعانى الى امهات تعانى ..

كتبت \ رحاب محمود ‏الغضب على الطفل أثناء المذاكرة يؤخر فهمه و يصيبه بالتوتر فيظهر …