الرئيسية / دين / خاطرة / تزكية الشك

خاطرة / تزكية الشك

تابع/أحمد رامى
أ.د/ مبروك عطية
عميد دراسات سوهاج

تعودت الناس إذا سمعوا أحدا يقول : فلان عمل كذا أن
يقولوا : يعملها ، شوفوا تزكية الشك !! يا ريت نحط الموضوع ده قدام عنيينا وأمامي الآن في سورة ابراهيم يقول تبارك و تعالى ” قالت رسلهم أفي الله شك ” شفتم ربنا يظلم ؟؟ لا ربنا يبعث محمد و يدعي مع وجود الآيات البينات و المعجزات الباهرات !!
أفي الرسول شك !!
أفي الصحابة شك الذين ماتوا في سبيل هذا الدين شك !!
و في سورة يونس يقول تعالى ” أم يقولون افتراه فقد لبثت فيكم عمرا من قبله ، أفلا تعقلون ”
و في سورة يونس يقول تعالى ” أم يقولون افتراه فقد لبثت فيكم عمرا من قبله أفلا تعقلون ” فلنتعلم القياس إذا كنت عشت معك عمرا و لم أخذلك يوما فكيف أخذلك اليوم ؟؟
يا ريت نقف و نستثمر هذا المعنى لأن حياتنا مملوءة نماذج اختلط فيها الحابل بالنابل فأصبحنا نشك في الناس التي لا شك فيها و دي كارثة !! فلنتعلم القياس إذا كنت عشت معك عمرا و لم أخذلك يوما فكيف أخذلك اليوم ؟؟
الإستثمار ده مهم قوي يعني أعيش معك 30 سنة محترم وفي و كده وتشك في كأنك لا تعرفني فأنت لم تقرأ سورة يونس و لم تستثمر معناها .

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الإطلالة 804 للقمص بطرس بعنوان كلمة وآية

الإطلالة 804 للقمص بطرس بعنوان كلمة وآية كتب : فريد نجيب – “وإنما إن كان ...