الرئيسية / أخبار محلية / محافظات / بورسعيد / عاشق المصري الراحل سيد متولي في ذكراه “الحادي عشر”

عاشق المصري الراحل سيد متولي في ذكراه “الحادي عشر”

كتبت / رشا كامل

لن ننساك يا من علمتنا الانتماء والوفاء والعشق لنادينا المصرى الغالى ودايما فى الحلوة والمره معاه ووراه لانه كيان كبير واسم كبير ليس فقط نادى او فريق بنشجعه وفقدانك كان صعب على كل مصراوى ومصري اصيل ونبذه عن الاب الروحى لكل مصراوى اصيل بعد مرور 11 عام على رحيله رحمه الله عليه الحاج سيد متولى

حيث ولد سيد متولي في بورسعيد يوم 13 فبراير 1941، وعشق النادي المصري منذ صغره، بل إنه عندما سافر إلى ليبيا للعمل في مجال المقاولات كان يبحث عن العائدين إلى مصر ليرسلوا له مجلة النادي المصري مع القادمين إلى ليبيا لمتابعة أخباره مطلع السبعينات.

وفي 10 يوليو من العام 1979 عين سيد متولي عضوًا في مجلس إدارة النادي المصري نظرًا لقوة علاقته بالحزب الحاكم، واستطاع أن يتعاقد مع الأسطورة المجرية بوشكاش لتدريب الفريق البورسعيدي ولم يكن أحد يصدق حينها أنه قادر على ذلك.

حيث جاءت فكرة التعاقد مع بوشكاش في أحد اجتماعات مجلس الإدارة برئاسة أحمد المخزنجي حيث تحدى متولي الجميع وقال :”إذا كان الأهلي قد تعاقد مع هيديكوتي فسأتعاقد مع بوشكاش لتدريب المصري”.
وتحمل سيد متولي راتب بوشكاش كاملاً من ماله الخاص وكان المدير الفني المجري الشهير يتقاضى 4 آلاف جنيه، واستطاع أن يحصد المركز الثالث في جدول ترتيب الدوري الممتاز لثلاث مواسم.

كما تولى سيد متولى رئاسة النادي المصري للمرة الأولى عام 1980 بعد منافسة شرسة مع المخزنجي الذي كان يحظى بتأييد من قطاع كبير من جماهير المصري أمام المرشح الشاب آنذاك، لكن الجمعية العمومية اختارت متولي ليصبح أصغر رئيس في تاريخ المصري ولم يكن قد أكمل عامه الأربعين وقد فقدناه فى السابع من نوفمبر ليرحل عن الدنيا لكنه لايزال باقى فى قلوبنا وفى قلب كل بورسعيدى مصراوى أصيل وفى قلب محبيه من جميع المحافظات فأنت ساكن فى قلوبنا ولن ننساك يا من علمتنا الاخلاص والانتماء .

Be Sociable, Share!

عن Tamer ahmed

شاهد أيضاً

القائم بأعمال السفارة الروسية بالقاهرة يفتتحان ميدان ستالينجراد .

القائم بأعمال السفارة الروسية بالقاهرة يفتتحان ميدان ستالينجراد . رابعه الكيال افتتح اللواء عادل الغضبان …

التخطي إلى شريط الأدوات