facebook
الرئيسية » مقالات » قصيدة ….إحساس مؤلم
قصيدة ....إحساس مؤلم |

قصيدة ….إحساس مؤلم

إلى متى..؟
إلى أين المفر والسبيل
تعب القلب من الآه والأنين
ودموع العين تنهمر 
كموج غاضب
من رياح الخماسين
والنبضات أصبحت
تعزف لحنا حزين
والعقل تشتت من
الأفكار كل وقت وحين
أين الملاذ السكين….. ؟
إلى متي سيظل
البحث عن الوفاء والاهتمام
الذى أصبحوا مفقودين
أحب الصديق أو الرفيق
أم القريب هو الباقى لأمد السنين… ؟
أم حب شخص يريد فقط
الإحساس بالحنين….. ؟
قد تاه العقل فى التفكير
ويبقى اليتيم يتيماً حتى
وأهله حايين…..وعجبي… 


بقلمي ……سهام يوسف

عن mai youssef

x

‎قد يُعجبك أيضاً

"باريس الشرق" .. القاهرة الخديوية بين روعة المعمار وسحر الماضي | الخديوية

“باريس الشرق” .. القاهرة الخديوية بين روعة المعمار وسحر الماضي

“باريس الشرق” .. القاهرة الخديوية بين روعة المعمار وسحر الماضي كتبت اسراء صلاح تتميز القاهرة ...