الرئيسية » مقالات » ما عاش ألا الكورونا
ما عاش ألا الكورونا | ما عاش ألا الكورونا

ما عاش ألا الكورونا

ما عاش ألا الكورونا

كتبت .جيهان سيف

نعم ما عاش ألا الكورونا استهل مقالتى بتلك الكلمات البسيطة وكلى اسى وحزن وألم على ما رايتة اليوم.

منذ أيام كنت أحضر مقالتى وكنانحتفل بثورة30يونيو وإنجازات الرئيس وكنت سعيدة لما رايته من انجازات سواء بناءكبارى وطرق وشقق وتنظيف العشوائيات وتغيرها والكثير والكثير.

ولكنى اليوم طلبت من احدي السيدات أن أنزل بدل منها لاقدم لها خدمة بسبب الكورونا لأنها تخشى على نفسها ونزلت وذهبت لمصلحة المعاشات بالمنصورة وبالطبع عقمت نفسى وارتديت الكمامة وذهبت لتقديم الخدمة ولكن للأسف عندما وصلت اندهشت للواقع الأليم أولاً وصلت فى الثامنة ووجدت جمهور كثير وغفير وكئنة يوم الحشر ويبدو أن الناس كانت تحجز مكانها من السادسة صباحاولكثرة العددوصغر المكان لايوجد تباعد والكل واقف خلف بعض او ربما لاصق والمكان صغير جداً وغير ادمى بالمرة والأعداد كثيرة جداً ولان الجو حار حتى الذى كان مرتدى الكمامة أنزلها ألى رقبتة لعدم اختناقة وبالطبع لايوجد احد ينظم الناس وكئنة لايوجد وباء والناس ملتصقة وبعد ذلك نبكى ونقول لماذا تزداد الاعداد لابد ان تزداد بالوضع الذى رايتة هذا اولا .ثانيا مهمتى كانت أن أسئل هل تلك السيدة لها معاش وهل سيصرف ومتى ؟اسئلة بسيطة ولكن للأسف لم أجد مكان لاستفسر عن اسئلتى ووجدت طوابير وبالطبع أخذت نفسى التى اخاف عليها وعلى اولادى وعلى بلدى وذهبت.

وحزنت لما شاهدتةو لأنى ذهبت مكان لايوجد فية اى شى ادمى ولا حضارى وحزنت وسألت نفسى هل هذا المكان فى مصر وهل مازال لايوجد وعى لدى الشعب اما المصلحة اهم من صحة الانسان .

وبعد كل هذا نحزن عندما ترفض الصين أستقبال طائرةقادمة من مصر ونتضايق ونحزن عندما نجد انخفاض فى السياحة ونتضايق عندما نجد اعداد المصابين تزداد .

وفى النهاية ليس لدى ألا الأمل فى تغير وتجديد الكثير من المصالح الحكومية لكى نصبح دول عظمى لكى نكون احفاد اجدادنا الفراعنة أصحاب الحضارات.

ما عاش ألا الكورونا | ما عاش ألا الكورونا ما عاش ألا الكورونا | ما عاش ألا الكورونا ما عاش ألا الكورونا | ما عاش ألا الكورونا
ما عاش ألا الكورونا

عن doaa mahmoud

اترك رد

x

‎قد يُعجبك أيضاً

جريدة مصر اليوم العربية/الانهيار العظيم

جريدة مصر اليوم العربية/الانهيار العظيم للكاتب : محمد عبد المجيد خضر دعونا نتفق ان لكل ...

WordPress Lightbox