الرئيسية / عاجل / وحدث ما توقعناه

وحدث ما توقعناه

بقلم سامي المصري
لم يمضي على تحذيرنا أمس من أن ما أذيع على لسان تنظيم داعش الإرهابي أنهم تلقوا هزائم عديدة أمام ضربات الجيش المصري أكثر من أربع وعشرين ساعة
فقد تكلمت بالأمس أن هؤلاء وعلى رأسهم جماعة الإخوان الإرهابية ومنظمة حماس وكل حلفاء الشيطان ليس لهم عهد أو كلمة وإن هذا الخبر كل للنيل من عزيمة الجيش المصري الذي يفهم جيدا ما يحاك لنا وإذا كان الخبر الذى أذيع أن الجيش قام بتدمير جميع الأنفاق فمن أين دخلت تلك السيارة التى كانت تحمل بداخلها مائة كيلو جرام من المواد المتفجرة. ولولا يقظة رجال القوات المسلحة بالأمس لحدثت كارثة لا يعلم مداها إلا الله ولكن رحمة الله وقدرته كانت فوق كل ما يخططون وأرسل لنا فرسان من رجال المدرعات أصحاب القرار الذي اتخذ في أقل من جزء من الثانية بسرعة التعامل مع هؤلاء المرتزقة والقضاء عليهم وتحويلهم إلى أشلاء داخل السيارة

والسؤال الآن
من هؤلاء الرجال الذين اتخذوا قرار مهاجمة السيارة وتحويلها إلى أشلاء بكل من فيها وهم يعلمون أن السيارة يمكن أن يتم تفجيرها في أي لحظة ورغم كل هذا لم يترددوا فيما أقدموا عليه؟؟
من هؤلاء الرجال من لم يفكروا في إنقاذ أرواحهم وكان كل ما يهمهم هو سرعة إنقاذ المواطنين!!

الإجابة
إنهم جنودنا ….خير أجناد الأرض رجال القوات المسلحة المصرية من يعطون للعالم كله دروس في التضحية والفداء ،من يضعون علم جديد فى فنون القتال حتى وإن جاء العدو من خلفهم فهم قادرين عليه

لذلك يجب أن لا نثق فى كل ما يذاع في وسائل الإعلام ومواقع التواصل الإجتماعي ننتبه جميعا أن هناك الكثير والكثير من يتربصون بنا ولكننا قادرين عليهم وسوف تفتح أبواب قبورهم بيد جنودنا البواسل وكما قال التاريخ مصر مقبرة للغزاة
كل الشكر والتقدير لكل رجال القوات المسلحة المصرية ولكل من ساهم فى إنقاذ الأبرياء وكانت حياتهم هى الّثمن كل الشكر والتقدير لرجال المدرعات ولقائد المدرعة التي سحقت الإرهاب تحت عجلاتها وانقذ الأبرياء من أبناء مصر
حفظ الله مصر وجيشها

عن admin

x

‎قد يُعجبك أيضاً

رئيس البرلمان العربى يرفض قرار البرلمان الأوروبى بشأن مصر

رئيس البرلمان العربى يرفض قرار البرلمان الأوروبى بشأن مصر إيرينى إندراوس أكد البرلمان العربى رفضة ...